الفكرة المعمارية:

ينتمي المشروع إلى مدرسة متقدمة في عالم البناء ، وهي مدرسة حديثة، تحمل تحدياً في بنيتها، من حيث جدرانها وأسقفها المائلة .
لمَّا كانت حياة المقاومين بسيطة الشكل، عميقة المضمون، كثيفة الإيحاء؛ فإنَّ معلم مليتا صِيْغَ بصورةٍ متناسقة ومشابهةٍ لهذه الحياة، فحملت منشآته دلالات ومعاني ورموز فنّيّة رائعة، وذلك من خلال الأعمال الفنية المشهدية التي تحاكي تجربة المجاهدين في طريقتهم المعتمدة في بناء الدشم الخرسانية وتمويهها.
إتخذ المعلم من المربع شكله الهندسي؛ ليحاكي بذلك قبلة المسلمين، ويشير إلى الجهاتِ الأربع: الشمال والجنوب، وهما يمثّلان رحلة الطيور الباحثة عن وطن، والشرق الذي يرمز لشمس المقاومة ومجتمعها، والغرب الذي يوحي بأفول نجم الاحتلال والظلم . ساهم في بناء المشروع مجموعة كبيرة من المهندسين والمختصّين وشركات البناء. واستمر العمل في تنضيج أفكاره خمس سنوات، وفي إتمام بنائه حوالي ثلاث سنوات، على الرغم من الظروف المناخية والطبيعية الصعبة .

 

هذا المعلم السياحي بإشراف الجمعية اللبنانية للسياحة والتراث

|

|
|
|
  |
|
|
   

Mleeta Landmark © 2018